اسم المستخدم: كلمة المرور: نسيت كلمة المرور



 

     
 
 
عمر سكينجو
التاريخ
3/21/2002 12:24:00 PM
  ميثاق اخلاقبات مهنة المحاماة      

ان مهنة المحاماة-كانت وما تزال - رسالة ذات غاية كبرى للدفاع عن كرامة وحقوق الافراد والوطن والامة والانسانية باسرها ولذا كانت الاهمية بالغة والمسئولية مباشرة لاحاطتها بسياج مهنى من الضوابط الاخلاقية مما اوجد الارادة والتصميم لاصدار ميثاق لاخلاقيات المهنة فى السودان وكان ذلك فى دورة نقابة المحامين 80-82 التى كان يشغل منصب النقيب انذاك الاستاذ ميرغنى النصرى حيث اجازت الجمعية العمومية للمحامين السودانيين فى 5/12/82ميثاق اخلاقيات المهنة ويتكون الميثاق من 85 قاعدة - وقد جاء فى الباب الاول خمس قواعد تتحدث عن اخلاقيات الذات فيم يتعلق بسلوك المحامى الشخصى والفردى .
وفى الباب الثانى والمكون من اربع فصول الفصل الاول حول قواعد التعامل مع القضاء والفصل الثانى يشمل اخلاقيات العلافة مع الموكل -اما الفصل الثالث قيتحدث عن الاداب الواجبة نحو الخصوم والشهود حيث توجب على المحامى معاملة الخصم بالاحترام واللطف الازمين -الفصل الرابع يحدد اخلاقيات الزمالة اذ يوجب على المحامين ابداء روح الزمالة الصادقة والمؤثثة على الاحترام المتبادل والتعاون على تحقيق العدالة كذلك يمنع قبول الوكالة فى دعوى سبق ان وكل فيها احد الزملاء الا بعد التنازل المكتوب .
الباب الثالث ويتحدث عن احكام واداب متنوعة ويتكون من خمس فصول الفصل الاول عن قواعد الاشتشارة القانونية حيث يمتنع على المحامى اسداء استشارة او تقديم فتوى غرضها ابتداع حيلة قانونية لتاسيس مصلحة لموكلة- الفصل الثانى يحوى قواعد التنحى عن الوكالة - الفصل الثالث -قواعد الاتعاب - الفصل الرابع عن اخلاقيات التكليف عن حقوق المعوزين - الفصل الخامس قواعد سلطة التوثيق والتى توجب على المحامى الالتزام بالاجراءت السليمة والدقيقة عند اصدار التوثيقات
الباب الخامس ويتكون من ثلاث فصول الاول يتحدث عن اخلاقيات اسقلال المهنة والثانى عن تقاليد الدفاع عن استقلال القضاء وسيادة حكم القانون والثالث عن اخلاقيات الحقوق الساسية حيث يحتم على المحامىالعمل على تمتع المواطن بحرياته العامة وحقوقه الاساسية وواجب المحامين العمل على الغاء التشريعات التى تلغى او تحد من الجريات العامة .
الباب السادس والاخير وهو عبارة عن احكام عامة حيث اشار فى هذا الباب على انة لاينبغى ان تعتبر نصوص هذا الميثاق شاملة لكل القيم الخلقية وقواعد السلوك بحيث تنفى وجود غيرها ولكن المحامى مسئول عن كل خطا مهنى ومسلكى بالاضافة الى ما نص علية هذا الميثاق يترتب علية ضرر مادى ومعنوى بالموكل واخيرا جاء فى القاعدة الرابعة والثمانون على ان يتولى الفصل فى الشكاوى والمخالفات تحت طائلة هذا الميثاق لجنة مكونة من ثلاث زملاء تسمى لجنة اخلاقيات المهنة يقوم مجلس النقابة بتكوينها ويكون لهذة الجنة نفس الصلاحيات والسلطات التاديبلية المخولة للمجلس بمقتضى قانون المحاماة ولائحة المحامة الصادرة بموجبة
ومن جانبنا نرى ان قواعد هذا الميثاق وضعت الاسس لعمل المحاماة لذا نرى من الواجب على كل محامى يرغب فى النجاح فى مهنتة الاطلاع علية واقتناء نسخة منة والرجوع الية من وقت لاخر ثم التقيد والعمل بة وباللة التوفيق والسداد .
مكتب عمر سكينجو وكوثر علقم
للمحاماة الاستشارات التوثيق
السودان ..ودمدنى


  حقوق مدنية    عدد المشاركات   >>  0              التاريخ   >>  21/5/2002



اهلا بمدني 00
المحاماة وميثاق شرف المهنة كنت امنى النفس بمعالجة تمس ارض الواقع وتحاول ان تدنو من عمق ماساتنا الحقيقية نحن العاملون في هذه المهنة ذات المساهمة الوطنية الضئيلة فى مسارات نضالنا -جهادنا- سمها ماشئت
علي ان احي المحاولة وعلي ان اعد بمشاركة مكتوبة على عين
اشرف

 
 

 

الانتقال السريع           

 

  الموجودون الآن ...
  عدد الزوار 568 / عدد الاعضاء 53